للمرة الثالثة خلال عام .. "النقد الدولي" يؤجل ديون 15 دولة أفريقية  
07 أبريل, 2021
للمرة الثالثة خلال عام .. "النقد الدولي" يؤجل ديون 15 دولة أفريقية   

7/4/2021

وافق صندوق النقد الدولي على تأجيل ديون 28 دولة منخفضة الدخل منها 15 دولة أفريقية وذلك حتى 15 أكتوبر 2021 للمرة الثالثة في عام لمساعدتها في مواجهة تداعيات جائحة كورونا.

وأوضح الصندوق في بيان له أن هذه الموافقة تأتي بعد شريحتين سابقتين تمت الموافقة عليهما في 13 أبريل و2 أكتوبر 2020.

وقال إن جائحة "كوفيد-19" لا تزال تتسبب بخسائر بشرية واقتصادية فادحة لهذه البلدان، وأن الموارد التي تم تحريرها من قبل الشريحتين الأولى والثانية من تخفيف خدمة الديون ساعدت في التخفيف من تأثير الوباء، وأشار البيان إلى أن تمديد الديون يتضمن صرف منح لسداد خدمة الدين المؤهلة المستحقة للصندوق، والتي تقدر بمبلغ 168 مليون وحدة حقوق سحب خاصة تعادل 238 مليون دولار.

وحسب البيان ستستمر هذه الشريحة من المنح لتخفيف خدمة الديون في المساعدة على تحرير الموارد المالية الشحيحة للدعم الصحي والاجتماعي والاقتصادي في حالات الطوارئ الحيوية، للتخفيف من تأثير الجائحة، وأفاد الصندوق بأنه يمكن تقديم إعفاء من خدمة الديون للفترة المتبقية من 16 أكتوبر المقبل إلى 13 أبريل 2022 بمبلغ إجمالي يبلغ حوالي 680 مليون وحدة حقوق سحب خاصة تعادل 964 مليون دولار.

وفي مارس 2020 أطلق صندوق النقد الدولي جهوداً عاجلة لجمع مليار وحدة حقوق سحب خاصة (1.4 مليار دولار) في شكل منح للصندوق لاستخدام المبلغ للإعفاء من خدمة الديون لمدة أقصاها سنتين.

ولفت البيان إلى أن المانحين تعهدوا بتقديم مساهمات يبلغ مجموعها حوالي 545 مليون وحدة حقوق سحب خاصة (774 مليون دولار).

وجاءت المنح المالية من الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة واليابان وألمانيا وفرنسا وهولندا وسويسرا والنرويج وسنغافورة والصين والمكسيك والفلبين والسويد، وبلغاريا، ولوكسمبورج، ومالطا.

والدول المشمولة في قرار التمديد هي: (أفغانستان، بنين، بوركينا فاسو، بوروندي،      إفريقيا الوسطى، تشاد، جزر القمر، الكونغو الديمقراطية، جيبوتي، إثيوبيا، جامبيا، غينيا، غينيا بيساو، هايتي، ليبيريا ومدغشقر).

بانا برس، هسبريس