منتدى شباب العالم ..... إبداعات شبابية ترسم ملامح المستقبل
منتدى شباب العالم ..... إبداعات شبابية ترسم ملامح المستقبل

      منتدى شباب العالم .... منصّة شبابية عالمية، أسّسها مجموعة من الشباب المصري العامل على تغيير واقعه والحالم بغداً أفضل .... فيه يجتمع مختلف الشباب من جميع أنحاء العالم؛ ليتحاورون ويتبادلون أفكارهم وإبداعهم في العديد من المجالات... ليتجاوزوا بهذا حدود الدول واختلاف الثقافات وتباين الأعراق وتحقيق أعلى مستوى من الفهم للآخر... فهم سفراء العالم يحملون رسالة سلام ومحبة إلى العالم .... على بقعة مصرية خلابة ... أرض السلام ومهد الحضارات ... مدينة شرم الشيخ.

    انطلقت فكرة "منتدى شباب العالم" من عقل الشباب المصري المستنير، خلال طرح مجموعة منهم مبادرة للتحاور مع شباب العالم، أثناء انعقاد المؤتمر الوطني الثالث للشباب بمحافظة الإسماعيلية في 25 من أبريل 2017م، فما كان من السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي سوى الاستجابة الفورية لمطلبهم الراقي والواعي بمجريات أحداث العالم والمتحمس والطموح لصناعة المستقبل لوطنه وللعالم أجمع، ويوجه في 24 من يوليو 2017م، أثناء فعاليات المؤتمر الوطني الرابع للشباب بالإسكندرية، دعوة لجميع الشباب من مُختلَف دول العالم لحضور منتدى شباب العالم بمدينة شرم الشيخ، ليعبّروا عن آرائهم ورؤيتهم لمستقبل أوطانهم وللعالم كافة على أرض مصر.

     وبالفعل، بدأت الأكاديمية الوطنية لتأهيل وتدريب الشباب NTA في مصر في تشكيل مجموعات عمل شبابية منظمة ومتخصصة وجادة تتكامل مع بعضها البعض، لإعداد وتنظيم المنتدى الأول لشباب العالم، ليكونوا على قدر الثقة والمسئولية التي وضعها الرئيس السيسي فيهم حتى ينظموا حدثًا كبيراً وعالمياً كهذا، وليثبتوا للعالم أجمع بأن الشباب المصري قادر أن ينظم منتدى شبابي ذو مستوى عالمي لا يقل في مستواه عن أي منتديات عالمية أخرى. وانطلق المنتدى في نسخته الأولى في نوفمبر 2017 بمدينة شرم الشيخ.

   وعلى أسس السلام والتنمية والإبداع، يتناقش ويتحاور ويتبادل شباب العالم، خاصةً القادة الشباب الدوليين ذو جنسيات وخلفيات متنوعة والمتميزين في مجالاتهم، آرائهم وأفكارهم في العديد من القضايا الدولية والموضوعات التي تهم الأسرة الدولية في محفَل دولي ثري وشاب بكل حرية وشفافية، بل والخروج بتوصيات ومبادرات التي من شأنها المساهمة في وضع حلول لقضايا تقلق الأسرة الدولية وتقارب وجهات النظر الدولية من أجل تعزيز الحوار المفتوح بين الثقافات والحضارات المختلفة، ولجعل عالمنا مكاناً أفضل للجميع، في حضور نُخبة من زعماء ورؤساء الدول والحكومات والشخصيات الدولية البارزة والمؤثرة على مستوى العالم.

   يأتي هذا المنتدى في إطار إيمان مصر بأن "الحوار وتبادل الرؤى هما السبيل الأساسي لمواجهة التحديات وحل المنازعات، وإيجاد السبل والوسائل لتجاوز أخطاء الماضي وتحسين الأوضاع في الحاضر وبناء المستقبل"، فقد آن الأوان لأن يقف العالم وقفة حقيقية وتقديم الأطروحات والحلول للخروج من مأزق الحروب والإرهاب التي فرضها جماعات لا تريد الخير والنماء للعالم.

     فهذا المنتدى الحواري الذي أطلقه شباب مصر من قلب مصر، ما هو إلا تأكيد على دور مصر الذي قُدر لها منذ نشأتها، فقد حكم التاريخ بأن تتشكل شخصية مصر من خلال التنوع الحضاري والثقافي، لتكون ملتقى الحضارات والأديان، ولتصبح نقطة التلاقي القادرة على جمع الفرقاء وتجاوز الصراعات وإقرار السلام وتحقيق الاستقرار، بأيادي أبنائها الشباب المتحمس والطموح، بكل إخلاص وتجرد، للانطلاق نحو البناء والتنمية في ظل المتغيرات الإقليمية والدولية شديدة التعقيد. لذا فإن العالم مدعو لصياغة رؤية الغد من أجل عالم مستقر بلا عنف أو تمييز .... من هنا على أرض مصر.

 

إعداد ملف منتدى شباب العالم

                                                                                                 د. شيماء أنور